محكمة ألمانية تنتصر لمسلمة بعد منعها من التدريس بسبب حجابها



حكمت محكمة العمل في ولاية "برلين" الألمانية، بدفع تعويض لسيدة مسلمة منعت من العمل معلمة في مدرسة ابتدائية بسبب حجابها، واعتبرت المحكمة العمل في برلين أن الولاية مارست التمييز ضد المعلمة المحجبة، وذلك لعدم تقديمها أدلة على أن عملها سيشكل خطراً، وسيضر بجو السلام في المدرسة، وحكمت بدفع تعويض بقيمة راتبي شهرين للمعلمة، يذكر أن ولاية برلين تمنع المدرسات المحجبات من التدريس في المدارس، بناء على "قانون الحياد"، الذي يحظر الرموز، والملابس الدينية في المدارس، وبين رجال الشرطة، وفي المؤسسات القضائية، فيما كانت المحكمة الدستورية الألمانية قد حكمت، في عام الفين وخمسة عشر بإمكانية قيام معلمتين محجبتين بالتدريس بالحجاب، وقال قرار المحكمة كذلك إنه يمكن فرض حظر على الحجاب في حال مثل تهديداً ملموساً لجو السلام في المدرسة.