السعودية تنفق المليارات لنشر الفكر الوهابي المتشدد الى العالم



كشفت دراسة بريطانية عن قيام السعودية بإنفاق سبعة وثمانين مليار دولار لتصدير الفكر الوهابي المتشدد إلى العالم، وجاء في الدراسة التي أعدتها جمعية "هنري جاكسون" ان السعودية تدير العديد من الجمعيات الخيرية الكبرى التي تمول التعليم الوهابي في أنحاء العالم، بما في ذلك بريطانيا، وأنفقت ما لا يقل عن سبعة وثمانين مليار دولار على هذه البرامج خلال الخمسين عاما الماضية، مضيفة أن ان شكل التعليم الذي تقدمه هذه المؤسسات يتضمن جهداً منسقاً لنشر التفسير الوهابي المتشدد للإسلام الذي تعتمده السعودية، وسلطت الضوء على الدور الذي تلعبه الندوة العالمية للشباب الإسلامي ورابطة العالم الإسلامي، موضحة ان تأثير التمويل السعودي يتجلى في بريطانيا وغيرها من الدول الغربية من خلال انتشار الدعاة الإسلاميين المتطرفين وأيضا الأدب الإسلامي، بما في ذلك استخدام الكتب المدرسية السعودية، وتقديم منح دراسية لرجال الدين للتدريب في السعودية.