زواج المتعة عند السنة


 أدلة زواج المتعة عند السنة | من بحوث الشيخ أمير القريشي

زواج المتعة لأصحاب محمد خاصه

عَنْ أَبِي ذُرِّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : كَانَتْ لَنَا رَحْصَةً يَعْنِي المُتْعَةَ فِي الحَجِّ.

الراوي: أبو ذر الغفاري | المحدث: مسلم | المصدر: صحيح مسلم

الصفحة أو الرقم: 1224 | خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

المتعة شرعها رسول الله عند السنة

كَانَ عُثْمَانُ يَنْهَى عَنِ المُتْعَةِ أَو العُمْرَةِ، فَقَالَ عَلِيٌّ : ما تُرِيدُ إلَى أَمْرٍ فَعَلَهُ رَسُولُ اللهِ صَلَّى الله عليه وسلم، تنهى عنه

الراوي: علي بن أبي طالب | المحدث: مسلم | المصدر: صحيح مسلم 

الصفحة أو الرقم: 1223 | خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

ابو موسى الاشعري يفتي بالمتعة عند السنة

عَنْ أَبِي مُوسَى، أَنَّهُ كَانَ يُفْتِي بالمُتْعَةِ، فَقالَ له رَجُلٌ : رُوَيْدَكَ بِبَعْضٍ فَتْيَاكَ ، فَإِنَّكَ لَا تدري ما أَحْدَثَ أَمِيرُ المُؤْمِنِينَ في النَّسُكِ بَعْدُ ، حَتَّى لَقِيَهُ بَعْدُ، فَسَأَلَهُ ، فَقَالَ عُمَرُ: قَدْ عَلِمْتُ أَنَّ النبيَّ صَلَّى اللهُ عليهِ وَسَلَّمَ قَدْ فَعَلَهُ ، وَأَصْحَابُهُ ، وَلَكِنْ كَرِهْتُ أَنْ يَظَلُّوا مُعْرِسِينَ بهِنَّ في الأراكِ، ثُمَّ يَرُوحُونَ في الحَجَّ تَقْطر رؤوسهم.

الراوي: أبو موسى الأشعري | المحدث: مسلم | المصدر: صحيح مسلم

الصفحة أو الرقم: 1222 | خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

نزلت المتعة في كتاب الله عند السنة

أُنْزِلَتْ آيَةُ المُتْعَةِ فِي كِتَابِ اللهِ ، فَفَعَلْنَاها مع رسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ، وَلَمْ يُنْزَلْ قرآن يحرمه ، ولَمْ يَنْهُ عنها حتى مات، قالَ رَجُلٌ بَرَأيهِ ما شاء.

الراوي : عمران بن الحصين | المحدث : البخاري | المصدر: صحيح البخاري

الصفحة أو الرقم: 4518 | خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

يتمعون بالنساء في الحرب

كُنَّا نَغْزُو مَع رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عليهِ وَسَلَّمَ ، ليسَ لَنَا نِسَاءُ، فَقُلْنَا : أَلَا نَسْتَخْصِي ؟ فنهانا عن ذلك ، ثُمَّ رَخَّصَ لَنَا أَنْ تَنْكِحَ المَرْأَةَ بِالثَّوْبِ إِلى أَجَلٍ،

الراوي : عبد الله بن مسعود | المحدث: مسلم | المصدر: صحيح مسلم 

الصفحة أو الرقم: 1404 | خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

المتعة على عهد رسول الله عند السنة

تَمَتَّعْنَا عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ ، فَنَزَلَ القُرْآنُ ، قَالَ رَجُلُ بِرَأْيِهِ مَا شَاءَ.

الراوي: عمران بن الحصين | المحدث: البخاري | المصدر: صحيح البخاري

الصفحة أو الرقم: 1571 | خلاصة حكم المحدث: [صحيح] 

التخريج: أخرجه البخاري (1571) ، ومسلم (1226)

يتمتعون بالعباءة

أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ نَهَى عَنِ المُتْعَةِ زَمَانَ الفَتْحِ ، مُتْعَةِ النَّسَاءِ ، وَأَنَّ أَبَاهُ كانَ تَمَتَّعَ بِبُرْدَيْنِ أَحْمَرَيْنِ .

الراوي: سبرة بن معبد الجهني | المحدث: مسلم | المصدر: صحيح مسلم

الصفحة أو الرقم: 1406 | خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

لا تجوز المتعه بالمشركة عند السنة

(ولا تنكحوا المشركات حتى يؤمن)

قوله تعالى : (ولا تنكحوا المشركات حتى يؤمن) سبب نزول هذه الآية أن أبا مرثد الغنوي بعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى مكة ليخرج منها ناسا من المسلمين سرا فلما قدمها سمعت به امرأة مشركة يقال لها عناق وكانت خليلته في الجاهلية فأتته وقالت : يا أبا مرثد ألا تخلو ؟ فقال لها ويحك يا عناق إن الإسلام قد حال بيننا وبين ذلك قالت : فهل لك أن تتزوج بي ؟ قال نعم ولكن أرجع إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأستأمره فقالت أبي تتبرم ؟ ثم استغاثت عليه فضربوه ضربا شديدا ثم خلوا سبيله فلما قضى حاجته بمكة وانصرف إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم أعلمه بالذي كان من أمره وأمر عناق وما لقى بسببها وقال : يا رسول الله أيحل لي أن أتزوجها ؟ فأنزل الله تعالى (ولا تنكحوا المشركات حتى يؤمن)

تفسير البغوي

صحابي يتزوج تسعين 90 امرأه متعة

قال أبو غسان زنيج : سمعت جريرا الضبي ، يقول : كان ابن جريج يرى المتعة ، تزوج بستين امرأة ، وقيل : إنه عهد إلى أولاده في أسمائهن لئلا يغلط أحد منهم ويتزوج واحدة مما نكح أبوه بالمتعة.

الذهبي - سير أعلام النبلاء - الطبقة الخامسة - ابن جريج الجزء: ( 6 ) - رقم الصفحة: ( 331 / 333 )

المتعه بقبضه من التمرعند السنة

كُنَّا نَسْتَمْتِعُ بِالقَبْضَةِ مِنَ التَّمْرِ وَالدَّقِيقِ ، الأَيَّامَ عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلم ، وأبي بكر، حتى نهى عنه عُمر

الراوي: جابر بن عبد الله | المحدث: مسلم | المصدر: صحيح مسلم

الصفحة أو الرقم: 1405 | خلاصة حكم المحدث: [صحيح] | التخريج: أخرجه مسلم (1405)

التمتع بالبكر عند السنة

أَنَّ أَبَاهُ غَزَا مَع رَسولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فَتْحَ مَكَّةَ ، قَالَ : فَأَقَمْنَا بِهَا خَمْسَ عشرة ؛ ثَلاثِينَ بينَ لَيْلَةٍ وَيَومٍ ، فَأذِنَ لَنَا رَسُولُ اللهِ صَلَّى الله عليه وسلم في مُتْعَةِ النِّسَاءِ، فَخَرَجْتُ أنَا وَرَجُلٌ مِن قَوْمِي ، وَلِي عَليهِ فَضْلُ فِي الجَمَالِ، وَهُو قَرِيبٌ مِنَ الدَّمَامَةِ ، مع كُلِّ وَاحِدٍ مِنَا بَرْدٌ ، فَبَرْدِي خَلَقَ ، وَأَمَّا بُرْد ابْنِ عَمِّي فَبَرْدَ جَدِيدَ غَضَ ، حتى إذا كنا بأسْفَلِ مَكَة - أو بِأَعْلاها - فتلقتنا فَتَاةَ مِثْلَ البَكْرَةِ العَنَطْنَطَةِ ، فَقُلْنَا : هَلْ لَكِ أَنْ يَسْتَمْتِعَ مِنْكِ أَحَدُنَا ؟ قَالَتْ : وَمَاذَا تَبْدَلَانِ؟ فَنَشَرَ كُلَّ وَاحِدٍ مِنَّا بُرْدَهُ ، فَجَعَلَتْ تَنْظُرُ إِلَى الرَّجُلَيْنِ، وَيَرَاهَا صاحبي تنظر إلى عِطْفِهَا ، فقال : إن بُرد. ا خلق ، وَبُرْدِي جَدِيد غض هذا لا بأس به به ، ، ثَلَاثَ مِرَارٍ ، أَوْ مَرَّتَيْنِ ، ثُمَّ ا استمتعت منها ، فلم فتقول : برد هذا. أخرج حتى حَرَّمَهَا رَسولُ اللهِ صلى الـ الله عليه وسلم

الراوي: سبرة بن معبد الجهني | المحدث: مسلم | المصدر: صحيح مسلم

الصفحة أو الرقم: 1406 | خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

اسماء بنت أبي بكر متمتعة

أَخْبَرَنَا مَحْمُودُ بْنُ غَيْلَانَ الْمَرْوَزِي، قَالَ : حَدَّثَنَا أَبُو دَاوُدَ ، قَالَ : حَدَّثَنَا شُعْبَةُ، عَنْ مُسْلِمِ الْقَرِي ، قَالَ : دَخَلْنَا عَلَى أَسْمَاءَ ابْنَة أَبي بَكْرٍ، فَسَأَلْنَاهَا عَنْ مُتْعَةِ النِّسَاءِ، فَقَالَتْ : فَعَلْنَاهَا عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ »

السنن الكبرى ج 5 ص 233